13 تخصص ومهنة غير مألوفة أو لم تحظ باهتمام كافي

Posted on
قم بمشاركة هذه

اليوم سأعرض 13 تخصص ومهنة غير مألوفة أو لم تحظ باهتمام كافي، وأرى أنها تحمل فرصاً وظيفية واعدة في سوق العمل السعودي. لعلها تصل إلى من يستفيد منها.. بسم الله نبدأ:

إذا كنت تعتقد أن من كتب كتاب (كلنتون) الشهير (حياتي) هو كلنتون نفسه فأنت مخطئ. هناك (محرر) قام بالكتابة ثم قام (كلنتون) بالمراجعة ووضع اسمه وكسب الملايين. مهنة (المحرر) مهنة مغمورة في بلادنا وأعتقد انها تحمل فرص واعدة خاصة للمبدعين في الكتابة وصناعة المحتوى

 

(المانجا) صناعة يابانية تدر على اليابان 4 مليار دولار سنوياً. وهي عبارة عن رسومات مع قصة يتم إخراجها باحتراف. مجالات الرسم والرسومات المتحركة والفنون البصرية المختلفة ما زالت في بداياتها في بلادنا وتحمل فرصاً واعدة

 

ربما تكون الرياض المدينة رقم واحد في العالم من ناحية التنوع في المطاعم مع الجودة. ومع ذلك مازالت دراسة (الطبخ، والمخبوزات والحلويات) ضعيفة مع أنها تحمل فرصاً واعدة

 

المشكلات الجنسية شائعة بين الناس ويلفها غموض مؤلم لمن يعاني من أحدها. وهناك حاجة كبيرة للمتخصصين فيها. يمكن التخصص فيها لخريجي علم النفس والخدمة الاجتماعية بالإضافة للأطباء

 

صناعة الترفيه صناعة تتقدم بسرعة وفيها فرص وظيفية واعدة. هناك 3 جوانب لهذه الصناعة وكلها مطلوبة: 1- تقنية هندسية 2 – جوانب إبداعية وتصميمية و3 – جوانب إدارية وتشغيلية. ملاحظة: لا يلزم ان تكون قادرا على الإضحاك والترفيه عن الناس حتى تدخل هذا المجال!

تخصص العلاقات الدولية والتخصصات التي تهتم بقارة أو منطقة في العالم (مثل تخصص دراسات الشرق الأدنى أو الدراسات الأمريكية) لم تظهر في بلادنا بعد مع أنها تعد الطالب لطيف واسع من الفرص الوظيفية. يمكنك دراستها في الخارج أو مجرد التركيز عليها في دراسة خاصة بك

 

النقل البحري يحمل 90% من تجارة العالم وعائده السنوي يقارب 500 مليار دولار ومع ذلك لا يوجد إلا قسم صغير في جامعة واحدة في المملكة للتدريب عليه. أعتقد أن هذا المجال يحمل فرصاً واعدة

 

التدريب الرياضي للأطفال مجال مشهور في الغرب ولا نكاد نسمع عنه في بلادنا. كلنا نعلم أهمية هذا المجال للطفل وصحته البدنية والنفسية، وكلنا نشكو من جلوس أطفالنا على الأجهزة طوال الوقت، هذا المجال يقدم حلاً فعّالاً ولكن الاهتمام به ضعيف للغاية

 

تعلم اللغة الصينية يفتح أبواب واسعة للفرص الوظيفية ولذا أنصح من لديه استمتاع في العمل التجاري أو في مجال التدريس أن يركز على هذا. سؤال: كم تحتاج من وقت وجهد مركز حتى تتقن هذه اللغة؟ سنتين.. ثلاث.. كم نعرف من فتاة أو شاب لم يحصل على فرصة وظيفية جيدة من ثلاث سنوات؟!

 

المستقبل ما عاد للسحرة والمشعوذين،بل أصبح علما يتم تدريسه واسمه (futurology).إذا كنت من هواة البحث العلمي فأدعوك إلى الاطلاع عليه. أصبحنا نلحظ ظهور من يسمي مهنته (Futurist). هناك عدد محدود من الجامعات التي تقدم هذا التخصص –مثل جامعة هيوستن– لكن يمكنك التركيز عليه في قراءتك الخاصة

  • مشاركة

0 عدد التعليقات

اترك تعليقك

عنوان البريد الخاص بك لن يظهر.

error

Enjoy this blog? Please spread the word :)